كثرة الغازات بداية الحمل وعلاجها

كثرة الغازات بداية الحمل وعلاجها

كثرة الغازات بداية الحمل وعلاجها، تعاني المرأة من انتفاخ البطن والغازات أثناء الحمل، وفي هذا المقال على موقع كام كلمة سنعرض لكم معلومات عن أسباب تعرض الحامل الى الغازات في فترة حملها وكيفية علاجها أو التقليل منها.

 تعتبر من أكثر الأمور التي تُقلق المرأة الحامل كثرة الغازات بداية الحمل ،حيث تصاحب هذه الغازات الشديدة في البطن الغثيان والقيء، كما أن الإمساك والحموضة من أسباب الاصابة بالغازات أثناء الحمل بالإضافة إلى ارتفاع إفراز البروجسترون في المعدة والأمعاء والذي بالتالي يؤدي الى  إرخاء عضلات الرحم للمساعدة في استقرار الحمل ،كثرة الغازات بداية الحمل تصاحبها آلام شديدة في البطن وإسهال ودم في البراز ، القيء والغثيان مما يؤدي بدوره إلى انخفاض في العناصر الغذائية عند الأم مما يؤثر على تغذيتها للجنين. 

اعشاب للمساعدة في تقليل الغازات

 الزنجبيل: من المعروف أن الزنجبيل يمنع القيء والغثيان ، بالإضافة إلى أنه لديه القدرة على إثارة الشعور بالراحة والتخلص من الانتفاخ والأعراض الأخرى المرتبطة بالغازات. 

بذور الشمر: يعمل الشمر على معادلة أحماض المعدة والمساعدة في عملية الهضم حيث يحتوي على مكونات فعالة تعمل كمضادات للتشنج وتعمل على التخلص من غازات المعدة أكثر من أي مشروب آخر.

 النعناع: النعناع من الأعشاب التي وجد أنها فعالة في تخفيف انتفاخ البطن لأنها تساعد في تخفيف تقلصات المعدة.

نصائح أخرى للتقليل من الغازات أثناء فترة الحمل 

  • يجب أن تشرب قدرًا كافيًا من المياه حوالي 2 لتر يوميًا ، وكذلك العصائر الطبيعية التي لا تحتوي على سكريات عالية باستثناء عصير البرتقال والعنب والأناناس.
  • الحركة، احرصي على الاستمرار في ممارسة الرياضة واجعليها جزءًا من روتينك اليومي ، حيث إن التمارين الرياضية تقلل من خطر الإصابة بالإمساك ، وهو السبب الرئيسي للانتفاخ والغازات ، و استمري في المشي لمدة ربع ساعة يوميا بعد استشارة الطبيب.
  • التغذية السليمة، يجب اتباع نظام غذائي صحي وتجنب الأطعمة التي تسبب أعراض القولون التي تسبب الإمساك والغازات مثل الأطعمة الغنية بالدهون والمشروبات الغازية. 
  • زيادة الألياف حيث تساعد الأطعمة الغنية بالألياف على إفراز الماء في الأمعاء ، وهذا بدوره يحافظ على نعومة المعدة ، لأن الألياف يمكن أن تقلل من أعراض الإمساك والغازات في المعدة ، ومن الأفضل تجنب شرب المشروبات الغازية وتقليل تناول السكر والحلويات. 
  • تقليل تناول الكرنب والعدس والبصل والفاصوليا والبازلاء والبروكلي والملفوف ، تجنب الأكل أكثر من اللازم وتناول عدة وجبات صغيرة بدلا من وجبة واحدة كبيرة. 
  • لتوقف عن التدخين،  يوصى بمحاولة الإقلاع عن التدخين ،عندما تخطط للإقلاع عن التدخين والذي يؤدي الى مشاكل صحية ، ويمكن طلب المساعدة الطبية للمساعدة. منع أو علاج الإمساك في حالة الإصابة به: لأنه يساعد في تكوين الغازات وانتفاخ البطن، اجلسي أثناء الأكل أو الشرب. 
  • احرصي على ارتداء ملابس مريحة، فالملابس الضيقة ، خاصة حول البطن ، يمكن أن تزيد الضغط على البطن ، مما يزيد من تراكم الغازات ، ويوصى بارتداء الملابس الفضفاضة ، خاصة في الأشهر الأخيرة من الحمل ، مما قد يساعد في حل هذه المشكلة. 
  • تجنب الضغوطات المختلفة، قد يؤدي التعرض للإجهاد النفسي لبعض الأشخاص إلى زيادة مشكلة الغازات لأن كمية الهواء قد تزداد مما يساهم في زيادة متلازمة غازات المعدة والتي يمكن علاجها تحت إشراف الطبيب باستخدام علاجات الاسترخاء مثل ممارسة التأمل أو اليوجا في هذه الحالة. 
  • الحفاظ على الوزن أثناء الحمل، يجب الحرص على الحفاظ على حدود الوزن الصحي أثناء الحمل ، لأن زيادة الوزن يمكن أن تؤدي إلى زيادة في الجهاز الهضمي مما يساهم في زيادة تكوين الغازات.

اقرأ ايضا: اضرار وضع القدمين في الماء الساخن

العلاج الدوائي للغازات أثناء الحمل

هناك العديد من الأدوية التي يمكن الحصول عليها بدون وصفة طبية للمساعدة في التخلص من غازات المعدة ، حيث أن بعضها آمن أثناء الحمل، ومع ذلك يوصى باستشارة الطبيب لصرف الدواء المناسب لحالة المرأة الحامل ، ومن بين بعض الأدوية ما يلي:

الأدوية المضادة للغازات: من أفضل الأمثلة عليها أثناء الحمل هي: عقار سيميثيكون، إنزيم الألفا جلاكتوسيدا وهو أحد الإنزيمات التي يتم تناولها في الوجبة لهضم الطعام ومنع الغازات قبل أن تبدأ ، ولم يتم إثبات الآثار الضارة لهذه المادة أثناء الحمل. 

 إنزيم اللاكتيز: وهو إنزيم يساعد على هضم الحليب ومنتجات الألبان الأخرى ، وخاصة في حالات عدم تحمل اللاكتوز أو منتجات الألبان ويجب استشارة الطبيب  لتحديد الدواء المقصود في الحال وإعطاء تعليمات خاصة.

مضادات الحموضة: بما أن بعض مضادات الحموضة ليست آمنة للاستخدام أثناء الحمل ، يجب استشارة الطبيب لتقديم الأدوية المناسبة، لأن استخدامها يمكن أن يؤدي إلى آثار جانبية تساهم في اضطرابات أخرى مثل الإمساك أو الإسهال أو الانتفاخ. 

الملينات: قد يصف الطبيب أدوية مسهلة تساعد على تليين البراز لاحتوائها على دوكوسات الصوديوم المركّز وبعض الزيوت المعدنية الآمنة للحوامل وتساعد على تخفيف الانتفاخ. 

 

أضف تعليق