أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم

أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم

يحدث الحمل عندما يخصب الحيوان المنوي البويضة الجاهزة الخارجة من البويضة في قناة فالوب حيث تنتقل البويضة المخصبة بعدها من قناة فالوب الي الرحم وتنغرس فيه في خلال 6 أيام وتبدأ بعدها في إفراز هرمونات الحمل التي تمنع بطانة الرحم من الإنسلاخ وتمام دورة الحمل كما يمكن الا يظهر الحمل في تحليل الدم ولكن ما أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم سنتعرف عليها من خلال موقع كام كلمة .

أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم او البول

هناك الكثير من أسباب عدم ظهور الحمل في تحليل الدم مع اختفاء الدورة الشهرية وفيما يلي توضيح لهذه الأسباب:

عدم حدوث الحمل

تشخص المرأة بالإصابة بانقطاع الحيض في حال لم تأتي الدورة الشهرية لديها لمدة 3 أشهر متواصلة، وتحدث هذه المشكلة بسبب نقص الهرمون الأنثوي الإستروجين، وتُوجد الكثير من العوامل التي يمكن أن تنتج عنها نقص الإستروجين، وتتضمن هذه العوامل ما يأتي:

  1. الوصول الي مرحلة ما قبل عمر اليأس.
  2. الإصابة باضطرابات الطعام، خاصةً الاصابة بمرض فقدان الشهية العصابي.
  3. الإصابة بمتلازمة تكيّس المبايض وتشمل أعراضها زيادة نمو الشعر في منطقة الأفخاد، وعدم انتظام الدورة الشهرية أو انقطاعها، والظهر، والوجه، وخفّة الشعر، والسّمنة أو زيادة الوزن، وظهور الحبوب والبقع الداكنة، وانقطاع النفس الانسدادي النومي، والنزف الشديد جدًّا أو البسيط جدًّا أو غير المتوقعة عند قدومها.
  4. مشكلات الغدة الدرقية وتشمل فرط نشاط الغدة أو قصورها، وتشمل الأعراض الأخرى المصاحبة لهذه المشكلة الاحساس بالبرد الدائم أو الحر الدائم، وخسارة أو اكتساب الوزن السريع ، وتساقط الشعر، والإعياء أو التعب الشديد لمدة طويلة.
  5. إنتاج كميات كبيرة من البرولاكتين
  6. القيام بالتمارين الرياضية خاصةً من قبل الافراد قليلي الوزن.
  7. التوتر الشديد أو لمدة طويلة.
  8. اكتساب الوزن بشكل سريع أو خسارة الكثير من الوزن، علمًا أن انقطاع الحيض المصاحب لهذا الأمر يُحل مع مرور الزمن.
  9. الإرضاع.
  10. وجود مشكلة في هيكل الأعضاء الجنسية لدى المرأة.
  11. وجود ورم حميد في الغدة النخامية.
  12. استخدام بعض العلاجات مثل أدوية الحساسية ومضادات الاكتئاب ، والضغط، والكيماوي المستخدم في علاج السرطان، ومضادات الذهان.

حدوث حمل طبيعي

يمكن أن يعطي تحليل الحمل نتيجة سالبة علي الرغم أنه يُوجد حمل، فإجراء اختبار الحمل في وقت مبكر من حصوله يظهر كمية قليلة من هرمون الحمل التي لا تكفي لظهور نتيجة موجبة، ولا يعني ذلك وجود أمر خطير، فالمهم في الأمر سرعة زيادة الكمية وليس الكمية بحد ذاتها، و يمكن أن تحدث الإباضة في وقت متأخر من الشهر، كما يتطلب ذلك تأجيل وقت إجراء اختبار الحمل إذ إن نتيجة الفحص الموجبة تتطلب مضي عدد محدد من الأيام من موعد حدوث الإباضة، ويتسبب شرب كمية كبيرة من الماء أو إجراء اختبار الحمل المنزلي في وقت متأخر من اليوم بعدم وجود كمية كافية من هرمون الحمل في البول لتستطيع من تتبعها.

أقرأ أيضا كيف اعرف اني تخلصت من كيس المبيض

حدوث حمل غير طبيعي

يظهر الحمل الهاجر في بعض الاوقات نتيجةً سالبةً في اختبار الحمل، وتشمل الأعراض المصاحبة لحدوث الحمل الهاجر ما يأتي، ويرجي العلم أن هذه المشكلة تتطلب الرعاية الطبية الفورية:

  1. الدوار والدوخة.
  2. النزيف أو نزول نقط من الدم.
  3. الغثيان والتقيؤ.
  4. الألم الشديد في اخر البطن أو على أحد الجانبين.

كيفية فحص الحمل

تقوم اختبارات الحمل بتتبع وجود هرمون الحمل في الدم أو البول والذي يبدأ جسم الانثي بإنتاجه فور انغراس البويضة المخصبة في جدار الرحم، وهناك نوعان رئيسيان من فحوصات الحمل وهي كالآتي:

  1. فحص الدم: يُجرى اختبار الدم في مكتب الطبيب ويُتتبع عن طريق وجود الحمل بعد حوالي 6 الي 8 أيام من الإباضة، ويوجد نوعان من اختبارات الدم وهما الاختبار الكمّي ويقيس كمية الهرمون بالضبط، والاختبار النوعي ويتتبع وجود الهرمون فقط.
  2. فحص البول: يُجرى اختبار البول عند الطبيب أو في المنزل، ويعتبر هذا الاختبار أكثر استخدامًا من اختبار الدم، وتستيطع بعض هذه الاختبار تتبع وجود الحمل في يوم انقطاع الحيض ذاته.

طريقة فحص الحمل المنزلي

يجرى اختبار الحمل المنزلي عند القيام بأول عينه بول في الصباح الباكر إذ إنه يحتوي على كمية كبيرة من هرمون الحمل بالتالي يكون الاختبار أكثر دقة، وتتضمن خطوات إجراء اختبار الحمل المنزلي ما يأتي:

  • يوضع الشريط المرفق مع الاختبار في مجرى البول لمدة 5 الي 10 ثواني، وفي حال كان الجهاز يحتوي على كوب فيكون التبول به ومن ثم وضع الشريط في الكأس لمدة 5 الي 10 ثواني.
  • يُظهر الشريط النتيجة بعد مرور بضعة دقائق وتختلف طريقة ظهور النتيجة من جهاز لغيره فبعض منها يظهر كلمة حامل أو غير حامل، اما البعض الآخر يظهر خط أو خطين، أو إشارة سالب أو موجب.

أسباب إجراء تحليل الدم

تشمل الأسباب التي تتطلب إجراء اختبار الدم للتأكد من وجود هرمون الحمل ما يأتي:

  • تأكيد وجود الحمل.
  • تتبع الإصابة بمتلازمة داون.
  • تتبع العمر التقديري للجنين.
  • تشخيص الإجهاض.
  • تشخيص حدوث حمل غير طبيعي مثل الحمل الهاجر.

أضف تعليق