محتويات المقال

مضاد حيوي لالتهاب اللثة

التهاب اللثة يطلق عليه اسم مرض اللثة أو مرض دواعم السن  تصف حالات من تراكم الجراثيم في جوف الفم، ما قد يؤدي في نهاية الأمر إذا لم تتم معالجته بالطريقة الصحيحة إلى فقد الأسنان، نتيجة للتلف الذي يصيب الطبقة التي تغلف الاسنان، وعبر موقع كام كلمة سأطلعك علي اعراض التهاب اللثه وكذلك الاسباب وإيضا علي مضاد حيوي لالتهاب اللثة ، فتابعنا .

اعراض التهاب اللثة

التهاب اللثة في مراحله الاولي لا تظهر علي هيئة علامات أو أعراض محددة ، مثل الألم، حتى في المراحل المتأخرة والأكثر تقدما من هذا الالتهاب ، قد تكون الأعراض قليلة وخفيفة جدا ، وعلى الرغم من أن الأعراض والعلامات المصاحبة لأمراض اللثة تكون خفيفة ، إلا أن التهاب اللثة في معظم الحالات يكون مصحوبا بأعراض وعلامات خاصة ، وتشمل أعراض التهاب اللثة:

  • نزيف اللثة عند فرك الأسنان بالفرشاه
  • احمرار اللثة، وتورمها وحساسيتها الزائدة
  • انبعاث رائحة كريهة غير مستحبة ، أو طعم كريه، من الفم بشكل دائم
  • تراجع اللثة
  • ظهور فجوات عميقة بين اللثة وسطح السن
  • فقد الاسنان او تحرك الأسنان
  • تغيرات في مواقع الأسنان وفي شكل التقائها والتصاق الواحدة بالأخرى عند إحكام إغلاق الفكين
  • تغيرات في مكان البدلات السنية و في مكان تيجان الأسنان
  • حتى في حال عدم ملاحظة أي من هذه العلامات، من الوارد وجود التهاب في اللثة، بدرجة معينة وقد يصيب التهاب اللثة، لدى البعض، جزءا من الأسنان فقط، كأن يصيب الأضراس فقط.
  • طبيب الأسنان، أو الطبيب الاختصاصي بأمراض دواعم الأسنان، يستطيع تشخيص وتحديد درجة خطورة التهاب اللثة.

اقرا ايضا : لبوس خافض للحرارة للاطفال

أسباب وعوامل خطر التهاب اللثة

اسباب التهاب اللثة هو تكون طبقة من الجراثيم على سطوح الأسنان إضافة إليها، ثمة أسباب من الممكن أن تسبب التهاب اللثة، مثل:

  • تغيرات هرمونية: مثل التغيرات الهرمونية التي تحصل أثناء فترة الحمل، في سن البلوغ، في سن اليأس أو خلال الدورة الشهرية. هذه التغيرات الهرمونية ترفع من حساسية الأسنان وتزيد من احتمال حدوث التهابات في اللثة.
  • امراض اخرى: قد تؤثر أمراض أخرى في الجسم على وضع اللثة وسلامتها. من بين هذه الأمراض: مرض السرطان كذلك مرض السكري  الذي يؤثر على قدرة الجسم على امتصاص السكريات الموجودة في الأغذية المختلفة، يجعل المصابين به أكثر عرضة من غيرهم لخطر الإصابة بتلوثات الأسنان، ومن بينها التهاب اللثة.
  • تناول بعض الأدوية: بعض الأدوية قد تؤثر على سلامة جوف الفم، نظرا لأن بعضها يسبب انخفاضا في إنتاج اللعاب. فللعاب خصائص ومزايا توفر الحماية للثة وللأسنان.
  • بعض الأدوية، مثل الأدوية المضادة للاختلاجات مثل ديلانتين والأدوية لمعالجة التهاب البلعوم، مثل بروكارديا  وأدالات من الممكن أن تسبب تكون طبقة نسيج زائدة، غير طبيعية، من اللثة.
  • عادات سيئة: مثل التدخين، قد تسبب أضرارا لقدرة اللثة على التجدد أو التعافي، تلقائيا.
  • عادات النظافة الخاطئة: مثل عدم تنظيف الأسنان بواسطة الفرشاة أو عدم استعمال النصاح السني بشكل يومي. هذه العادات من شأنها أن تسهل نشوء التهاب في اللثة.
  • التاريخ العائلي: وجود أمراض التهابات اللثة في العائلة قد يسهم في حدوث التهاب اللثة على أساس وراثي.

 افضل ادوية علاج التهاب اللثة بالمضادات الحيوية

هناك العديد من المركبات المتعارف عليها في علاج التهاب اللثة الشائع، ولكن ليس كل الالتهابات بحاجة لمضادات حيوية، حيث قد يكون الطبيب أحيانا قادرا على علاج الالتهاب بدون دواء ويعتمد نوع الدواء المضاد الحيوي المستخدم على نوع البكتيريا التي تسبب به وهي كالتالي:

  •  دواء التتراسلكين يعتبر من أهم الأدوية المستخدمة في علاج التهاب اللثة والأسنان، حيث يتمتع بخواص مضادة للبكتيريا والجراثيم، ويمنع تراكم بكتيريا الكولاجيناز الذي يدمر النسيج الضام للثة والعظام.
  • دواء أزيثروميسين: يستخدم لتقليل التهاب اللثة والقضاء على البكتيريا المسبب بشكل تدريجي، ويعطى للذين يعانون من التهاب اللثة بشكل مستمر، بسبب التدخين.
  • دواء ميترونيدازول: ويعرف بالوسط التجاري باسم دواء الفلاجيل، ويوصف هذا الدواء للذين يعانون من التهاب اللثة الحاد.
  •  دواء سيبروفلوكساسين: ويستخدم هذا الدواء تحديدا عند تشخصي سبب التهاب اللثة هو بكتيريا الأكتينوميستات، وهي بكتيريا تنمو ببطئ لكنها ضارة وتسبب التهاب اللثة.
  • دواء الأموكسيسيلين: يعتبر فعال بعلاج البكتيريا وتقليل انتشارها وتكاثرها، إلا أنّه لا يقتلها ويترك مهمة قتلها للجهاز المناعي للجسم.

طرق اخرى بدون علاج

هناك بعض الطرق التي يمكن الاعتماد عليها لعلاج التهاب اللثة مثل :

  •  زيارة طبيب الأسنان لإزالة الجير على الأسنان، والذي يعتبر من مسببات التهاب اللثة.
  •  عملية تنظيف جذور الأسنان والتي تتطلب عادة التخدير الموضعي.
  • إجراء شق في خراج الالتهاب وازالته ثم تعقيمه بمحلول ملحي.
  • يستخدم الطبيب أحيانا الطربوش الصناعي على الأسنان في حالة تكرار الإصابة بالتهاب اللثة.
  • وقد يكون من أبرز أسباب التهاب اللثة هو العوامل الهرومنية أو أمراض أخرى أو العادات السيئة، أو عادات النظافة الخاطئة، أو حتى عوامل وراثية.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إشترك لتصلك أحدث المقالات

أحدث المقالات

Arabic Arabic French French Italian Italian Spanish Spanish Turkish Turkish