الفواكه التي تقوي المناعه

الفواكه التي تقوي المناعه

تحتوي الفاكهة على عناصر غذائية مهمة مفيدة لصحة الإنسان لأنها توفر الطاقة والنشاط والحيوية وتحميه من الأمراض الشائعة والمستعصية.من الفواكه التي تقوي المناعه يأتي البرتقال والتفاح وغيرهم أيضا من الفواكه المهمه لصحة الانسان.

يقول مستشارين التغذية أن ثمار الفواكه تحتوي على مواد تمنع الأمراض وتقوي مناعة الجسم. لأنها تحتوي على فيتامينات وألياف مفيده. جهاز المناعة هو الجهاز المسؤول عن التعامل مع مختلف المواد والكائنات الحية التي تسبب الأمراض للإنسان وبالتالي يجب الحفاظ عليه لذلك يمكننا القول بأن تقوية جهاز المناعة من الأمور المهمة التي يجب على الإنسان الاهتمام بها. سنتعرف على كافة التفاصيل من خلال موقع كام كلمة.

فائدة الرمان لتقوية مناعة الجسم

تعتبر من الثمار التي يساعد تناولها في حماية الجسم من المشاكل الصحية. لأنه يساعد جهاز المناعة على حماية الجسم من الأمراض المختلفة، يحتوي الرمان على نسبة عالية من العناصر الغذائية التي تعمل على تعزيز جود أكسيد النيتريك الذي يساعد على حماية الجسم من الامراض.

فائدة البطيخ لتقوية مناعة الجسم

من الفواكه التي تقوي المناعه و هو البطيخ  وهو معروف في بعض الدول أيضا باسم الحبحب. البطيخ كغيره من الفواكه غني بالفيتامينات والمعادن والعناصر الغذائية الأخرى، لكن المميز في البطيخ أنه يحتوي على مركب يسمى “اللايكوبين” الذي يقدم العديد من الفوائد الصحية للجسم، وخاصة تقليل التهابات الجهاز التنفسي.

فائدة الجوافة في تقوية المناعة

تعد الجوافة من الفواكه التي تقوي المناعه وهي من الفواكه الغنية بفيتامين ج، حيث أنه مفيدة في زيادة المناعة والوقاية من نزلات البرد والانفلونزا، كما تحتوي على نسبة عالية من مضادات الأكسدة. كما أنه مفيد لتقوية جهاز المناعة ومحاربة السرطان وأمراض المناعة والضمور البقعي والتهاب المفاصل، ومرض الزهايمر، كما يساهم في تأخر ظهور علامات الشيخوخة.

 فائدة الفراولة بالنسبة لجهاز المناعة

تلعب الفراولة دورًا كبيرًا في تقوية جهاز المناعة والوقاية من الأمراض والالتهابات المختلفة مثل نزلات البرد والإنفلونزا والسرطان ومشاكل القلب وتصلب الشرايين و الضمور البقعي والاضطرابات المعرفية مثل مرض الزهايمر لأنها تحتوي على فيتامينات “هـ” و “ج” بالإضافة إلى مضادات الأكسدة.

إقرأ أيضا نزول دم مع البول.

فائدة البرتقال لتقوية جهاز المناعة

وهو من الثمار الغنية بفيتامين ج ومضادات الأكسدة، ولونها البرتقالي الفريد يجعلها غنية بالبيتا كاروتين، وهو أحد مركبات فيتامين أ التي يساهم في تحسين قوة البصر، كما أنه يساعد على تقوية الأعصاب والعضلات و تقوية جهاز المناعة.

فائدة الكيوي لتقوية جهاز مناعة الجسم

كما أنه يحتوي على نسبة عالية من فيتامين “ج” ، ومضادات الأكسدة التي تعطيه هذا اللون الأخضر ، مما يساعد على محاربة الالتهابات والأمراض المختلفة وتقوية المناعة.

فائدة الكيوي في تقوية جهاز المناعة

يتميز باحتوائه على مضادات الأكسدة النباتية الفعالة في تقوية جهاز المناعة ويحتوي على العديد من الالياف الطبيعية والفيتامينات.

فائدة ثمرة البابايا في تقوية جهاز المناعة

وهي فاكهة استوائية غنية بفيتامين أ الذي يعزز ويقوي جهاز المناعة. كما أنه يحسن صحة القلب ويقي من السرطان والعديد من الأمراض الأخرى.

فائدة العنب الأسود في تقوية جهاز المناعة

إنه غني بالأنثوسيانين، التي تعمل كمضادات أكسدة قوية في الجسم، كما أن تناول العنب الأسود يرفع مستويات مضادات الأكسدة في الخلايا المناعية.

فائدة الموز في تقوية جهاز المناعة

تعتبر هذه الفاكهة المفضلة لدى الصغار والكبار لما لها من طعم حلو و لذيذ، بالإضافة إلى قيمتها الغذائية العالية، فالموز يعتبر وجبة أساسية للأطفال و تحتوي الموزة الواحدة على جميع العناصر التي من شأنها أن تفيد الجسم وتقوي مناعة الأطفال. يحتوي الموز على الألياف الغذائية اللازمة لجسم الطفل والمغنيسيوم والكالسيوم الذي يساهم في بناء العظام وتكوين الأسنان، وتلعب دوراً هاماً في تزويد الطفل بالطاقة والحيوية والنشاط. تعتبر من المنشطات لهرمون السعادة، لأن الطفل يشعر بالراحة وينام سريعا بعد تناول الموز، ينصح بتناولها كل يوم بمقدار ثمرة فاكهه واحدة وذلك للوقاية من الإمساك، يمكن أن ياكلها الطفل على شكل عصير حيث نقوم بخلطه مع الحليب، ويمكن مضغه للاستمتاع بجميع الفوائد.

عادات يمكن لها أن تقوي مناعة جسمك

  • تحسين عادات نومك: يمكن لتحسين عادات النوم أن يساعد نظام المناعة الصحي في منع العدوى أو مكافحتها حيث أن جهاز المناعة لا يعمل طول الوقت بشكل جيد. وقد أظهرت الدراسات العلمية أن الأشخاص الذين ينامون لفترة قصيرة – أولئك الذين ينامون بانتظام أقل من ست ساعات في الليلة – هم أكثر عرضة للإصابة بالعدوى من أولئك الذين ينامون أكثر من سبع ساعات. لذلك تأكد من وجود جدول منتظم للنوم والاستيقاظ و تجنب الشاشات وتناول الطعام في وقت متأخر من الليل ومارس الرياضة قبل النوم مباشرة.
  • الحفاظ على النظافة: تأكد أنك تنظف البكتريا والجراثيم من منزلك دوما فهو خط الدفاع الأول عن المناعه. يمكنك منع العدوى قبل أن تبدأ أو تتجنب انتشارها للآخرين من خلال الحفاظ على نظافة اليدين ، وتجنب الأماكن المزدحمة، وعدم التدخين، وما إلى ذلك.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليق