اعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء

اعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء

فيتامين د هو فيتامين من مجموعة فيتامينات سيكوستويد القابل للذوبان في الدهون. يعتبر فيتامين د فريدًا من نوعه في البشر لأنه يمكن تناوله على شكل كالسيبرول (فيتامين د 3) أو أركوكالسيبرول (فيتامين د 2) ولأن الجسم يمكنه أيضًا تحويله (من الكوليسترول) بعد التعرض الكافي لاشعة الشمس. سنتعرف في هذا المقال على اعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء.

على الرغم من أن فيتامين د يسمى فيتامين، إلا أنه ليس فيتامينًا غذائيًا أساسيًا بالمعنى الدقيق للكلمة، حيث يمكن تصنيعه بكميات كافية من ضوء الشمس في جميع الكائنات الحية. يعتبر مركبًا كيميائيًا عضويًا (أو مجموعة من المركبات) ويسمى علميًا فيتامين فقط عندما لا يمكن تصنيعه بكميات كافية بواسطة الكائن حي، وفي هذه الحالة يجب الحصول عليه من النظام الغذائي. كما هو الحال مع المركبات الأخرى المسماة بالفيتامينات، تم اكتشاف فيتامين د في محاولة للحصول على عنصر غذائي غائب في أمراض مثل الكساح (نوع من التهاب العظم عند الأطفال). علاوة على ذلك، يُضاف فيتامين د في العالم الحديث إلى المواد الغذائية الأساسية، كالحليب، للوقاية من الأمراض الناتجة عن نقصه. سنتعرف على كافة التفاصيل من خلال موقع كام كلمة.

اعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء بشكل خاص

يعتبر فيتامين د من أهم الفيتامينات لتعزيز العظام ومقاومة هشاشة العظام وخاصة عند النساء وكبار السن. تعاني العديد من النساء من أعراض قد لا يعرفن أنها بسبب نقص فيتامين د في أجسامهن. لذلك، تحتاج النساء إلى معرفة الأعراض التي تؤكد نقص فيتامين د، وتتمثل في:

  • الشعور المستمر بالتعب والإرهاق.
  • نقص الهرمون الأنثوي بعد انقطاع الطمث وما يرتبط به من أعراض التوتر.
  • ألم مستمر في أجزاء مختلفة من الجسم دون سبب واضح.
  • التعب العضلي المستمر  عن القيام  بالقليل من المجهود البدني.
  • اضطراب الحركة  بسبب نقص حاد في الكالسيوم.
  • نوبات قلبية متكررة.
  • ارتفاع ضغط الدم.

أهمية فيتامين دال لجسم الإنسان

بعد أن عرفننا اعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء يجب أن نتعرف على أهيمة هذا الفيتامين للجسم وتتمثل في:

  • يساهم فيتامين د، إلى جانب عناصر أخرى في الجسم، مثل الكالسيوم، في تحسين جودة العظام.
  • المحافظة على مخزون الكالسيوم، خاصة بعد الولادة المتكررة أو انقطاع الطمث.
  • ضروري للحفاظ على صحة العظام.
  • مقاومة العظام للضعف أو ما يعرف بهشاشة العظام.
  • يؤدي نقص فيتامين د إلى فرط نشاط الغدة الدرقية وبالتالي ضعف العظام السريع.

إقرأ أيضا زيت يدهن لعلاج سرعة القذف.

 ما هي مضاعفات نقص فيتامين دال في الجسم؟

تطرقنا في هذا المقال عن اعراض نقص فيتامين دال الشديد عند النساء والآن سنتعرف على ما هي المضاعفات الأكثر خطورة لنقص هذا الفيتامين:

  • هشاشة العظام، والتي تنجم عن نقص حاد في فيتامين د وقلة التعرض للشمس.
  • ضعف شديد في العضلات.
  • الإصابة بلين العظام عند الأطفال خاصة إذا كان النقص شديدًا منذ الولادة.
  • وجع الأسنان، الذي يصيب الأم عادة أثناء الرضاعة الطبيعية، عندما يكون هناك نقص في فيتامين د.

المصادر الغذائية للحصول على فيتامين دال

  • الإنتاج الذاتي: ينتج الجسم ذاتيا كمية كبيرة من فيتامين (د)، والتي ترتفع وتنخفض حسب قدرة الجسم على الإنتاج واعتمادًا على نشاط الشخص وطريقة تغذيته يوميًا.
  • البيض: والبيض من أهم مصادر فيتامين د التي يحتاجها الجسم، وهنا يجب تناول البيضة كاملة وليس أجزاء منها، مع الحفاظ على مستوى الكوليسترول في الدم، تحت إشراف طبي.
  • اللحوم: تعتبر اللحوم بأنواعها ولحم الضأن ولحم البقر مصادر طبيعية للحصول على فيتامين د. لذا احرص على تناول كمية معتدلة من اللحوم يوميًا حتى لا تصاب بأمراض أخرى مثل النقرس.
  • الكبد: من الأطعمة التي تحتوي على أكثر نسبة لفيتامين د، لذا فإن طعامك هو دوائك، وكن أنت من بين أولئك الذين يتبعون نظامًا غذائيًا صحيًا ومتوازنًا ويبتعدون عن الأطعمة السريعة التي تدمر الجسم.
  • زيت السمك: هناك طريقتان للحصول على زيت السمك، إما تناول السمك المعروف بغناه بالأوميغا 3، أو تناول أقراص أوميغا 3 المتوفرة بكثرة والتي تساعد على زيادة فيتامين د في الجسم.
  • النباتات: هناك العديد من النباتات التي تحتوي على فيتامين د، مثل البرتقال والفطر وبعض النباتات الأخرى أيضا ولا ننسى الحليب وحليب الصويا، لأنهما غنيان بفيتامين د.
  • الشمس: تعد من أهم المصادر الطبيعية التي يمكنك منها الحصول عليها من فيتامين د، لذلك يجب أن تعرض بعض أجزاء جسمك يوميًا للشمس للحصول على فيتامين د بكمية كافية.

 ما هي فائدة فيتامين دال؟

فيتامين “د” من أهم الفيتامينات الضرورية لجسم الإنسان، لأنه يصنف على أنه فيتامين وهرمون في نفس الوقت، لأنه يلعب دورًا مهمًا في استكمال وتنظيم العمليات الحيوية في جسم الإنسان. يؤدي نقصه إلى العديد من المشاكل الصحية للإنسان.

يعاني حوالي مليار شخص في جميع أنحاء العالم من نقص فيتامين (د) في الجسم، وتقدر نسبة النساء بعد الولادة اللائي يعانين من نقص فيتامين (د) بحوالي 50٪ من إجمالي النساء في هذا العمر.

قد يُعرف ما إذا كان الشخص يفتقر إلى فيتامين “د” من فحص الدم في المختبر. إذا كان مستوى فيتامين “د” في الدم أقل من 20 نانوجرام/مليميتر، فهذا يعني أن الشخص يعاني من نقص في هذا الفيتامين.

أضف تعليق