علامات وجود مقبرة فرعونية

علامات وجود مقبرة فرعونية

كثر البحث عن علامات وجود مقبرة فرعونية خاصة في عصرنا الحالي حيث ان الطفرة التكنولوجية الحالية جعلت البحث عن المعلومات اكثر بساطه و سهوله و قام العديد من من الاشخاص المصريين وغيرهم بالبحث عن التراث العظيم الخاص بالمصريين القدماء و قام بعض منهم بالبحث عن علامات وجود مقبرة فرعونية لاكتشاف ما اذا كان في باطن ارضهم مقبره ام لا و سنتعرف علي كافة التفاصيل من خلال موقع كام كلمة .

بداية الحضارة الفرعونية

الحضارة الفرعونية أو ما يطلق عليه مصر القديمة هي حضارة قديمة في شمال إفريقيا على البحر الأبيض المتوسط، قائمة لأكثر من سبع آلاف عام، تركزت على ضفاف نهر النيل والذي كان مصدرًا اساسي للحصول على الماء، ونجح الفراعنة في التكيف مع ظروف نهر النيل بحيث اعدت الأراضي التي يزيد فيها منسوب المياه جرّاء الفيضان للزراعة، وكان الفراعنة قديما يعرفون الأوقات التي يفيض فيها نهر النيل، مما يدفعهم إلى تجنب التواجد في اماكن معيشتهم الزراعية في تلك الفترة، إذ لجؤوا لزراعة الأراضي المحاذية لضفاف النيل بمحاصيل تعتمد على فيضان النهر، إذ ترتفع خصوبة التربة وتمدها بالماء الكثيرة اللازم، و تمد التربة بالمعادن المفيدة للزرع والتي تقويه و تسرع من نموه، وفي موضوعنا هذا سنذكر الكثير من المعلومات الخاصة بتلك الحضارة القيمة مثل؛ تاريخ مصر والمعابد الفرعونية والأهرام، وملوك مصر القدماء ، والمومياء الفرعونية والكنوز، إضافةً إلى سرّ لعنة الفراعنة.

اقرأ أيضا غرف نوم جبس بورد

اهم علامات وجود مقبرة فرعونية

اعتمد المصريين القدماء في إخفاء أموالهم على حفر جدران المغارات والبناء فوقها أو دفنها في أماكن مميزة تحت الأرض، وكانوا يؤمنون بالانبعاث من القبر مره اخري، فكان يدفن مع كل شخص عند موته حسب مكانته الاجتماعية قدرته المالية والقطع الذهبيّة الخاصة به الموضوعة في جرار لحمايتها ، لذلك تعتبر الأراضي المصرية غنية بالآثار و يبحث الكثير من الاشخاص عن علامات وجود مقبرة فرعونية ، فبعض هذه الآثار المدفونة تحت التراب في المدافن، و بعضها المخفي في الجبال، و البعض الاخر طمر تحت الأرض عشوائيًّا نتيجة الفيضانات والتقلبات المناخية، فلم يصبح لها مكان محدد، لكنها انتشرت في جميع انحاء أرض مصر ، وما إن يصادف المرء مقبرة من مصر القديمة فإنه بالتأكيد سيكتشف تابوتًا مليئًا بالأجسام المحنطة والنبيذ العتيق وألعاب الألواح الغريبة ، وفيما يلي أبرز ما يمكن أن توجد في مقبرة الفرعون:

  1. تابوت:
    عندما مات المصريون القدماء (الفراعنه) حُنِّطت جثثهم وحُفظت ثم لُفَّت بالكتان، و في لفائف الكتان وُضعت التمائم والمجوهرات، ولكن جُثة توت عنخ آمون وُضعت في تابوت من الذهبي الصلب مع قناعٍ ذهبي يُظهر وجه الملك الصبي، ثُم وُضع هذا التابوت في تابوتين خشبيين مطليين بعناية، إذ رُكِّبا في بعضهما البعض، ثم وُضع في تابوت من الكوارتز الأحمر حتي يبقى آمنًا، ثُم وُضع في أربعة مزارات ذهبية كل واحدة أكبر من الأخيرة.
  2. أربع جرار:
    عندما حُنِّط المصريون القدماء (الفراعنه) أُزيلت أعضائهم ووُضِع الكبد والأمعاء والرئتين والمعدة في جِرار خاصة، إذ كان لكل جرة رأس إله ليحافظ علي ما بداخله، أمّا القلب فبقي في الجسم؛ وذلك لأن الفراعنة كانوا يعتقدون أنه سيوزّن في الحياة الآخرة لمعرفة ما إذا كان صاحبه قد عاش حياة كريمة أم لا، ثُم وُضعت الجرار في مزار ذهبي ودفنت مع الملك توت عنخ آمون.
  3. اللوحات الجدارية:
    كانت جدران المقابر مغطاة بزخارف مميزة تحكي القصص؛ إذ تروي الجدران في مقبرة الفرعون المصري توت عنخ آمون كيف سيبعث توت عنخ آمون إلى الحياة الآخرة بدءًا من موكب الدفن إلى عبور العالم الاخر حتى الوصول إلى الحياة الاخيرة .
  4. الطعام:
    كانوا الفراعنة يعتقدون أنَّ الرحلة إلى الحياة الآخرة طويلة، فدفن معهم الطعام والماء والنبيذ لمساعدتهم في رحلاتهم، إذ عثر متخصصون الآثار في قبر توت عنخ آمون على 36 جرّةً من النبيذ العتيق و8 سلال من الفاكهة.
  5. الملابس والمجوهرات:
    دُفِنت المجوهرات المميزة والملابس مع الفرعون معتقدين أنَّهم سيتمكنون من البعث بأناقة إلى الحياة الآخرة، إذ دُفن مع الفرعون توت عنخ آمون أكثر من 50 قطعة ملابس من اكثر الأنواع قيمة بما في ذلك السترات والأوشحة والقفازات وأغطية الرأس، كمت دُفن معه أيضًا الكثير من المجوهرات بما في ذلك الأساور والمعلقات والقلائد والخواتم، و ايضا توجد مراوح لإبقائه مسترخيًا، وكان أحد هذه المراوح مصنوع من العاج مع ريش نعام ضخم.
  6. القوارب:
    يُعتقد أن المصريين القدماء قد دُفنوا بجانب القوارب، إذ إن الفرعون خوفو بنى الهرم الأعظم في محافظة الجيزة كقبر له ودفن بجانبه سفينة ضخمة ربما يبلغ طولها 45 مترًا.
  7. العطور والزيوت:
    دفن مع المصريين أنواع العطور والزيوت المفضلة لديهم والمصنوعة من اثمن المواد، فقد وُجد في قبر الفرعون توت عنخ آمون القليل من العطور في زجاجة واحدة، فأجرى خبراء الآثار اختبارات عليها، ووجدوا أنها مكونة من زيت جوز الهند واللبان.
  8. الأسلحة:
    وُجد في مقبرة الفرعون توت عنخ آمون الأسلحة المُعدة لحمايته في رحلته الممتدة إلى الحياة الآخرة.
  9. الألعاب:
    دُفن مع الفرعون توت عنخ آمون لعبة سينت، وذلك لكي لا يشعر بالملل في رحلته.

أضف تعليق